الأربعاء , أبريل 1 2020
الرئيسية / اخبار / LIQUI MOLY مستمرة فى سباقات الفورميولا 1

LIQUI MOLY مستمرة فى سباقات الفورميولا 1

قررت LIQUI MOLY تجديد نشاطها في سباقات الفورميولا 1 وتوقع مع سلسلة سباق السيارات عقدًا حتى نهاية 2022.. وفي نصف السباقات كلها سيكون من الممكن رؤية لوحات إعلانات للمنتج الألماني للزيوت والمواد المضافة. يقول إرنست بروست المدير التنفيذي لشركة ” :LIQUI MOLY لم يسبق لنا أن وقعنا عقد رعاية أثار اهتمام وسائل الإعلام مثل هذا العقد”.

الآن LIQUI MOLY هي “الراعي الرسمي” لسباقات الفورميولا 1 لمدة ثلاثة سنوات وحتى نهاية موسم 2022. ويضيف إرنست بروست بأن “الامتداد المميز لسباقات فورمولا 1 سيسمح لنا بزيادة شهرة ماركة LIQUI MOLY في العالم بأسره”. ولا يتوقف الأمر عند مجرد الامتداد فحسب. “فسباقات فورمولا 1 تأتي على رأس رياضة السيارات، كما أن LIQUI MOLY هي صاحبة الريادة في إنتاج الزيوت والمواد المضافة. أن تسوق لنفسك في سباقات فورمولا 1 – حقًا إنها لرسالة قوية للمستهلك النهائي والقطاع التجاري. سيساعدنا ذلك على أن نبرز وسط هذا الضجيج الإعلامي المتزايد بقوة.”

في عام 2019 دخلت LIQUI MOLY عالم الفورميولا 1.. شركة متوسطة الحجم متخصصة في إنتاج الزيوت والمواد المضافة تتواجد في سباق السيارات الأكبر في العالم – بالفعل أحدث الأمر ضجة آنذاك في الأوساط المعنية، حيث أمكن رؤية الشعار الأزرق والأحمر على امتداد مضمار الأحد عشر سباقًا. وبحسب إرنست بروست: “فقد تابع ما يزيد عن إجمالي 1,9 مليار شخص في حوالي 200 بلد هذه السباقات على شاشات التلفاز”. بالتأكيد هذا العدد بخلاف البث الحي عبر الإنترنت والمشجعين الحاضرين في مضمار السباق والتقارير اللاحقة. يحضر السباق في كل مرة إجمالي 200,000 مشجع في كل سباق. وعلى وسائل التواصل الاجتماعي تحقق سباقات فورمولا 1 تفاعلات بالمليارات من المتابعين. ويضيف إرنست بروست: “بالتأكيد لن تجد مثل هذا الامتداد العالمي في أي مكان آخر”.

بدوره علق تشيس كاري المدير التنفيذي ورئيس مجلس إدارة مجموعة الفورميولا 1 قائلًا: “إن امتداد شراكتنا بعد العام الماضي الناجح يبين قدرة مجموعة فورمولا 1 على الإنجاز فيما يتعلق بالترويج للعلامات التجارية والوفاء لها”. “نسعد بأن ترتبط ماركة LIQUI MOLY أكثر وأكثر باسم الفورميولا 1 في المستقبل”.

فورمولا 1 هي أكبر رعاية لماركة الزيوت لكنها ليست الوحيدة في العالم في هذا الأمر. كما أن لماركة LIQUI MOLY حضور في سباق الدراجات النارية MotoGP، ويحمل اسمها سباق المسافات الطويلة LIQUI MOLY Bathurst 12H، وظهرت في بطولة أوروبا لكرة اليد في يناير، فضلًا عن ظهورها في العديد من فعاليات الرياضات الشتوية. يوضح إرنست بروست أن “كل هذا ليس هدفًا في حد ذاته، بل يدخل ضمن مكونات نموذجنا التسويقي الذي يعزز نسبة المبيعات لدى شركائنا”.

يعتبر التأثير العالمي لهذا النشاط أمرًا محوريًا بالنسبة لماركة LIQUI MOLY. في الوقت نفسه تنخفض باستمرار مساهمة سوقها المحلي المتمثل في ألمانيا في إجمالي المبيعات. وأضاف إرنست بروست قائلًا: “توصلنا إلى قناعة كبيرة بأننا بالكاد سنستطيع إحراز المزيد من النمو هنالك”. “لذلك فإن مستقبلنا يتجه نحو السوق العالمية، التي ما تزال تنطوي على إمكانات جبارة نسعى لاستغلالها. في سبيل ذلك تعتبر فورمولا 1 إحدى أدواتنا المهمة”.

شاهد أيضاً

هبوط حاد فى مبيعات السيارات فى أمريكا بسبب كورونا

سجلت مبيعات السيارات الجديدة في الولايات المتحدة الأمريكية هبوطا حادا في عطلة نهاية الأسبوع الماضي، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *