Home اخبار هاميلتون ونقطة واحدة فاصلة مع فيتيل
هاميلتون ونقطة واحدة فاصلة مع فيتيل

هاميلتون ونقطة واحدة فاصلة مع فيتيل

0
0

فاز البريطاني لويس هاميلتون بسباق جائزة بريطانيا الكبرى ضمن بطولة العالم لسباقات الفورميولا وان للمرة الرابعة على التوالي  بينما تعرض سيباستيان فيتيل سائق فيراري لمشكلة في أحد الإطارات في اللفة قبل الأخيرة ليتقلص تفوقه في صدارة البطولة إلى نقطة واحدة.

وتصدر السائق البريطاني السباق منذ البداية وحتى النهاية دون مشاكل، على العكس مما حدث مع سائقي فيراري، وسيطر مع زميله في مرسيدس الفنلندي فالتيري بوتاس، الذي جاء خلفه بفارق 14 ثانية، على المركزين الأول والثاني.

وقال هاميلتون الذي القى بنفسه على الجماهير بعد الاحتفال على منصة التتويج “المساندة كانت مذهلة خلال نهاية الأسبوع. أنا فخور بنجاحي في فعل كل هذا من أجلكم جميعا”.ز وأضاف “الفريق كان بلا أخطاء في نهاية الأسبوع. فالتيري قام بعمل مذهل لذا فهي جائزة كبرى مثالية بالنسبة لنا”.. وبينما كان هاميلتون في طريقه للفوز 57 في مسيرته ونيل تحية الجماهير حدثت خلفه بعض الأمور المثيرة.

وانهى فيتيل الذي كافح للحفاظ على إطاراته وبدا أنه في طريقه للمركز الثالث قبل أن ينفجر إطاره، السباق في المركز السابع بعد وقفة صيانة اضطرارية.. وقال فيتيل عبر دائرة الاتصال لفريقه “لم تكن هناك علامة على حدوث ذلك. حدثت بعض الاهتزازات لكنني كنت أعاني منها في 20 لفة ولم تزداد الأمور سوءا بشكل كبير. الإطارات لم تكن جيدة لكنها دائما ليست جيدة”.

وجاء زميل فيتل الفنلندي كيمي رايكونن، الذي كان يحتل المركز الثاني قبل أن يتعرض لثقب في الإطار أدى إلى تقدم بوتاس وفيتل عليه، في المركز الثالث.

ومع انتهاء نصف الموسم يتصدر فيتيل البطولة برصيد 177 نقطة متقدما بنقطة واحدة عن هاميلتون بينما يأتي بوتاس في المركز الثالث برصيد 154 نقطة.. ويقام السباق المقبل في المجر وهي حلبة فاز عليها السائق البريطاني خمس مرات من قبل.

وأصبح هاميلتون السائق الثالث، بعد مواطنه الراحل جيم كلارك والفرنسي الان بروست، الذي يفوز بسباق بريطانيا خمس مرات والأول الذي ينتصر أربع مرات متتتالية في سيلفرستون.. وفاز كلارك بأربعة سباقات متتالية في ستينات القرن الماضي لكن من بينهم مرة في اينتري وأخرى في براندز هاتش.

واحتل ماكس فرستابن سائق رد بول المركز الرابع لينهي سلسلة من الانسحابات مع وجود زميله الاسترالي دانييل ريتشياردو في المركز الخامس بعدما تقدم من المؤخرة.. وجاء الالماني نيكو هولكنبرج سائق رينو في المركز السادس وثنائي فورس انديا استيبان اوكون وسيرجيو بيريز في المركزين الثامن والتاسع على الترتيب وضمن البرازيلي فيليبي ماسا النقطة الأخيرة لوليامز.

واستمرت مشاكل جوليون بالمر حيث كان السائق البريطاني هو الوحيد الذي فشل في المشاركة في السباق بعدما تعرضت سيارته لمشكلة في المكابح في لفة الاحماء..وأدى هذا إلى تأجيل انطلاقة السباق مع قيام السائقين بلفة احماء أخرى وحافظ هاميلتون على مكانه عند الانطلاق بينما خسر فيتل مركزه لصالح فرستابن.

واصطدم كارلوس ساينز سائق تورو روسو بزميله دانييل كفيات في اللفة الثانية ليخرج السائق الاسباني من السباق ونزلت سيارة الأمان إلى الحلبة لثلاث لفات.

وكان كفيات، الذي تورط في سلسلة من الحوادث مؤخرا، هو المخطئ ونال عقوبة القيادة داخل مركز الصيانة دون توقف بسبب عودته إلى الحلبة بطريقة غير آمنة.> ومع تصدر هاميلتون السباق دون مضايقة كانت المنافسة بين فيتل وفرستابن مثيرة حيث حافظ السائق الهولندي على مركزه بصعوبة.. وقال فرستابن لفريقه عبر دائرة الاتصال متعجبا “هل يريد لعب السيارات المتصادمة أو شيء من هذا القبيل؟”.

 

LEAVE YOUR COMMENT

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *