الجمعة , ديسمبر 14 2018
الرئيسية / خدمات / ما لا تعرفه عن محرك الديزل

ما لا تعرفه عن محرك الديزل

أخترع رودلف ديزل محرك الديزل سنة 1892،م وهو عبارة عن أحد محركات الاحتراق الداخلي، حيث يعمل على تحويل الطاقة الكامنة في زيت الغاز إلى طاقة حركية،. ويعتبر محرك الديزل أكثر كفاءةً من محرّك البنزين، بسبب ارتفاع نسبة الضغط فيه، حيث تتناسب كفاءة المحرك تناسباً طردياً مع نسبة الضغط، وتتراوح نسبة الضغط في محرك الديزل بين 1:14 و1:25، مقارنةً مع 1:8 إلى 1:12 في محرك البنزين.

مكونات محرك الديزل الأجزاء الثابتة:

وهي عبارة عن البناء الخارجي للمحرك، الذي ترتبط من خلاله باقي أجزاء المحرك، وتعمل بداخله الأجزاء المتحركة، وتتكون الأجزاء الثابتة من: هيكل المحرك. جسم الأسطوانة. رأس الأسطوانة. الأجزاء المتحركة: وهي الأجزاء المسؤولة عن نقل الطاقة الحرارية من غرفة الاحتراق، وتحويلها إلى طاقة ميكانيكية، وتتكون من: المكبس. ذراع التوصيل. عمود المرفق. آليات التشغيل: وهي الأجزاء المسؤولة عن ضبط الحركة، والتحكّم في أدائها بشكل دقيق،

وتتكوّن من: تروس آليات التوقيت. عمود الحدبات. الصمامات. المضخّة والحاقن. حاكم اللفات. منظومات الخدمة: وهي الأجزاء المسؤولة عن إمداد المحرك بالموادّ اللازمة لتشغيله، كما تعمل على حمايته من الحرارة الناتجة عن عملية الاحتراق، وتتكون من: دورة دخول الهواء، وخروج العادم. دورة التبريد والتزييت. دورة الوقود. دورة بدء دوران المحرك، وعكس اتجاهه.

الأجزاء الأساسية في المحرك بالرغم من توفّر العديد من محركات الديزل التي تختلف عن بعضها البعض من حيث المظهر الخارجي، والحجم، وعدد الأسطوانات، وكيفية ترتيبها، إلا أنّها تحتوي على نفس الأجزاء الأساسية التي تؤدي نفس الوظيفية وهي: الأسطوانة: وهي أساس المحرك، حيث تتم عملية حرق الوقود داخلها، وتزوّد الأسطوانة ببطانة محاطة بالماء لتبريدها والمحافظة عليها. رأس الأسطوانة: وهي المنطقة التي تغطّي الجزء العلوي من الأسطوانة، وتحتوي على الصمامات، التي تعمل عل إدخال الهواء، والوقود إلى داخل الأسطوانة، وإخراج المواد المحترقة منها. الكباس: يعمل على إغلاق الطرف السفلي في الأسطوانة، كما يعمل على نقل الطاقة الناتجة من حرق الوقود في الأسطوانة إلى عمود المرفق. ذراع التوصيل: يعمل على تغيير حركة الكباس الترددية إلى حركة دورانية حول عمود المرفق. عمود المرفق: تعتمد حركة عمود المرفق على كمية الحركة المنقولة إليه من الكباس عبر ذراع التوصيل. عمود الحدبات: يعمل على ضبط توقيت فتح وإغلاق الصمامات، عن طريق حدبات تدفع الأذرع لفتح الصمامات، وزنبركات لإعادة إغلاقها، وتستخدم هذه الحدبات في تشغيل مضخّات الوقود. مجموعات حقن الوقود: وهي عبارة عن مضخّة تعمل بحركة تردديّة، لدفع الوقود على شكل رذاذ، وماسورة، وحاقن. هيكل المحرك: وهو الجسم الخارجي، الذي يتمّ تثبيت كافّة أجزاء محرك الديزل فيه، ويتكوّن من قاعدة التثبيت، الموجودة في أسفله، وبداخلها حوض الزيت، وتتواجد فوقها علبة المرفق، وتنحصر فيهما الأجزاء المتحرّكة، وكتلة الأسطوانة ورأس الأسطوانة.

عن محمد حجازى

شاهد أيضاً

إهمال نظافة السيارة يقلل عمرها الأفتراضى

تعتبر العناية بالسيارة أمرا مهما للغاية للحفاظ على رونقها وقيمتها المادية عند الرغبة في بيعها. …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *