الأربعاء , 18 أكتوبر 2017
الرئيسية / تكنولوجيا / في سباق لسيارات ذاتية القيادة..الفائز من يقطع حلبة السباق

في سباق لسيارات ذاتية القيادة..الفائز من يقطع حلبة السباق

لم تصدر تلك السيارات التسع ذاتية القيادة أصوات التسارع المعتادة على حلبة سباق طولها 3.2 كيلومتر في شمال ولاية كاليفورنيا الأمريكية في مطلع الأسبوع في سباق نظمه طلبة وممولون لمشاريع من شركات جديدة إذ أن الهدف الحقيقي هو أن تقطع تلك السيارات الحلبة فحسب.

وتتنافس شركة وايمو التابعة لألفابيت المالكة لمحرك البحث جوجل وأوبر وشركات سيارات كبرى لترسيخ تكنولوجيا القيادة الذاتية وهي ثورة قد تغير من منظومة قطاع صناعة السيارات وتؤدي لتحول في وسائل النقل.

وكانت الأهداف متواضعة بالنسبة للمتنافسين على حلبة ثاندرهيل ويست للسباق والتي تبعد نحو ساعتين بالسيارة إلى الشمال من سان فرانسيسكو في ثاني سباق للسيارات ذاتية القيادة. وكل السيارات التي شاركت كان لديها سائق خلف المقود للتدخل عند الضرورة ولم تتمكن سوى أربع سيارات من قطع الحلبة بأكملها دون مساعدة بشرية.

وكانت شركة بوينت وان لتقديم خدمات تحديد المواقع هي الفائز غير الرسمي للسباق إذ تمكنت سيارتها من قطع الحلبة في ثلاث دقائق و37.9 ثانية.. وقطعت السيارات الحلبة كل على حده خلال الحدث الذي أقيم يومى السبت والاحد.

وقال جوشوا ساتشتر منظم السباق “يوما ما ستتمكن من مشاهدة الآلات تقوم بمهام لا يمكن للناس القيام بها. اليوم نحن نحاول فحسب اللحاق بالصورة التي ستكون عليها تجربة القيادة الأولى لطفلك المراهق.” واعتبر السباق فرصة لاختبار حدود تلك التكنولوجيا الجديدة.

وبالنسبة للشركات الصغيرة والطلبة منحهم السباق بيئة اختبار كبيرة وآمنة. واتخاذ قرار عن كيفية إبطاء القيادة في منحنى على سبيل المثال هو موضوع أساسي للاختبار بالنسبة لسيارة تقود نفسها ولا يمكن للشركات المبتدئة بالضرورة تحمل نفقات الوصول لمنشأة اختبار كبيرة دون مارة.

واستخدمت بعض السيارات نظام تحديد المواقع (جي.بي.إس) وغيره من أنظمة التتبع لإتباع خرائط رقمية لقطع حلبة السباق. وتلك كانت الاستراتيجية التي تبعتها شركة بوينت وان والتي تحاول الخروج بتقنية لتحديد المواقع بصورة أكثر دقة من جي.بي.إس.. وتظهر بيانات حديثة من الولاية إن سيارات شركة وايمو تقطع نحو ثمانية آلاف كيلومتر دون تدخل من القائد البشري فيها.

 

شاهد أيضاً

كونتيننتال تقدّم تقنيّة مبتكَرة لنظام السيارة الصوتي

تعيد ’كونتيننتال‘ (Continental)، الشركة العالمية للإطارات وتقنيات السيارات، ابتكار النظام الصوتي المخصّص للسيارات، مستلهمة الأفكار …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *