الأربعاء , نوفمبر 25 2020
الرئيسية / اخبار / فورد تبتكر برنامجا لقتل جراثيم كورونا بسيارات الشرطة بنيويورك

فورد تبتكر برنامجا لقتل جراثيم كورونا بسيارات الشرطة بنيويورك

وجهت شرطة نيويورك طلبات لإيجاد طرق أفضل وأكثر فعّالية لتطهير سياراتها مما دفع شركة فورد للاستجابة وتطوير برنامجاً يحرق الجراثيم في سيارات الدفع الرباعي التابعة لقسم الشرطة.

وباستخدام البرنامج الجديد ستتمكن سيارة فورد بوليس يوتيليتيوهي إصدار مخصص للشرطة من سيارة فورد إكسبلورر رباعية الدفع من استخدام محركها مع نظام تهوية المقصورة لرفع درجات الحرارة الداخلية لتصل 56 درجة مئوية لمدة 15 دقيقةدرجة تعتبر حارة بما فيه الكفاية لقتل أكثر من 99٪ من الأمراض التي تسبب الجراثيم بما فيها فيروس كورونا.

ويمكن للضباط بدء عمليةحرق الجراثيمفي الإصدارات الأحدث من السيارة من خلال الضغط على سلسلة خاصة من أزرار التحكم بسرعة السيارة.. أما في الإصدارات الأقدم ما بين عام 2013 و2015 يمكن بدء العملية بواسطة جهاز متصل بمنفذ التشخيص الإلكتروني لسيارات الدفع الرباعي.

ويقول مدير فورد لسيارات الركاب وسيارات الدفع الرباعي بيل جوبينج إنهبالتأكيد لا تريد أن تكون عملية بسيطة يمكن تشغيلها عن طريق الخطأ لذا فهي دورة معقدة يجب أن تقصد تفعيلها“.

بمجرد تفعيل النظام يغادر الشرطي السيارة ثم تقفل الأبواب تلقائياً بينما يعمل المحرك بسرعة خاملة عالية جداً تبلغ حوالي 2000 دورة في الدقيقة مما يؤدي إلى تسخين سائل تبريد المحرك والذي يُستخدم بعد ذلك لتسخين الهواء الذي يضخ في المقصورة مما يرفع درجة حرارة السيارة لمدة 15 دقيقة.

وبعد 15 دقيقة تبدأ عملية تبريد السيارة حيث يضخ الهواء الخارجي غير المُسخن في المقصورة لطرد الهواء الساخن.. ثم يشغل تكييف الهواء لتبريد المقصورة بشكل أكثر.

ووفقاً لفورد لا توجد حالياً إجراءات وقائية لمنع تشغيل النظام أثناء وجود شخص ما داخل السيارة إذ يعتمد الأمر على الشرطي للتأكد من أن السيارة فارغة قبل بدء تشغيل النظام. وبحسب ما ذكرته فورد فإنه إذا تم تحريك أي من عناصر التحكم داخل السيارة مثل عجلة القيادة أو الدواسات أو محدد التروس أثناء تشغيل النظام، تتوقف عملية التطهير تلقائياً.

شاهد أيضاً

بيجو تسجّل نمواً بارزاً بمبيعات طراز بارتنر 

مع استمرار عودة بيجو القوية إلى منطقة الشرق الأوسط، أعلن المصنِّع الفرنسي للسيارات عن زيادة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *