الخميس , 15 نوفمبر 2018
الرئيسية / اخبار / رینو میجان جراند كوبیه …. أول عربیة سیدان بروح الكوبیه

رینو میجان جراند كوبیه …. أول عربیة سیدان بروح الكوبیه

تقدم EIM الوكيل الوحيد للصانع الشهير رينو السيارة میجان جراند كوبیه التى تجمع بین اتساع المقصورة الداخلیة واتساع مساحة التخزین التي تصل إلى 508 لتر وھي من أكبر مساحات التخزین في فئتھا مما یمیزھا بالعملیة والشكل الجدید وخطوط التصمیم الریاضیة التي تلفت إلیھا الأنظار .

كل ھذه الممیزات تجعلھا من المنافسین الرئیسیین في ھذه الفئة وھذا بخلاف التكنولوجیا المتقدمة والكمالیات المتعددة التى تشعر السائق بالرفاھیة والمتعة وسھولة القیادة .

وتشمل رينو میجان ثلاث فئات ، الفئة الأولى والثانیة طرحت بمحرك 1600 سى سى أما فئة الثالثة طرحت بمحرك 1200 سى سى بشاحن توربیني Turbo charge  بقوة 120 حصان وعزم 205 نیوتن عند 2000 لفة وھو محرك قوي یعطي للسیارة قوة للتسارع من صفر إلى 100 كم في الساعة في 10 ثواني في الاحتفاظ بخاصیة الاستخدام الموفر للبنزین خاصة وأن السیارة تستخدم بنزین 92 ومتوسط الإستھلاك 8،6 لتر لكل 100 كم .

كما تتمتع جمیع الفئات بتجھیزات الأمن والسلامة التي تتمثل في 2 وسادة ھوائیة للسائق والراكب الأمامي و6 وسائد ھوائیة لفئة الھاي لاین مع نظام ال ABS وال BAS ونظام isoFix لتثبیت مقاعد الأطفال في المقعد الخلفي مع نظام إیمیبولیزر immobilize  للحمایة ضد السطو والسرقة .

تضم رينو ميجان الرياضية تجھیزات الرفاھیة المطلقة التى تلبى طموحات عشاق تلك الفئة الرائعة حيث تضم خاصیة الكرت الذكي مع خاصیة إدارة وغلق المحرك بدون مفتاح ونظام مثبت ومجدد للسرعة لراحة السائق في المسافات الطویلة وحساسات ركن خلفیة مع كامیرا للمساعدة في صف السیارة بأمان تام .

كما تتمیز السیارة بشاشة داخلیة مختلفة الأحجا حسب الفئة وتساعد ھذه الشاشة على التحكم التام ببعض إمكانیات السیارة شاشة ملاحة Navigation رادیو اختیار نظام السیارة ما بین ریاضي أو موفر مع امكانیة تغییر لون الإضاءة الداخلیة لمقصورة السیارة واضائة شاشة العدادات الLCD.

كما زودت السیارة المیجان جراند كوبیه بجنوط ریاضیة مقاس 17 بوصة تساعد على الأتزان والثبات مع شكلھا الریاضي الجذاب بالإضافة إلى فتحة سقف ، مقاعد مكسوة بالجلد ونظام فتح صندوق الأمتعة بمجرد مرور القدم أسفل السیارة وھذا النظام الذكي یسھل عملیة إدخال وإخراج الأمتعة بسلاسة .

 

شاهد أيضاً

سيات تودع السيارات السيدان

فى مطلع خمسينيات القرن الماضي وخلال العقود التي كانت تابعة بها سيات إلى فيات ومن …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *