الخميس , أغسطس 13 2020
الرئيسية / اخبار / جييوم كارتييه : مصر تمتلك فرص استثمارية كبيرة في صناعة السيارات

جييوم كارتييه : مصر تمتلك فرص استثمارية كبيرة في صناعة السيارات

نظمت نيسان موتور ايجيبت مائدة مستديرة مع السيد جييوم كارتييه النائب الأول لرئيس شركة نيسان العالمية رئيس منطقة أفريقيا والشرق الأوسط والهند ومايك ويتفيلد رئيس مجلس إدارة نيسان موتور إيجيبت العضو المنتدب حاليًا لنيسان جنوب إفريقيا ومنطقي جنوب الصحراء الكبرى بأفريقيا عبر الفيديو كونفرانس لعدد من الصحفيين بحضور رامي محارب مدير عام الاتصالات والعلاقات العامة بشركة نيسان موتور إيجيبت وذلك لاستعراض خطةِ عمل الشركة خلال الفترة القادمة وذلك من خلال سكايب ميتينج.

السوق المصرية من أهم الأسواق الاستراتيجية لشركة نيسان العالمية

في بداية المائدة المستديرة أستعرض جييوم كارتييه خطة نيسان العالمية لمدة أربعة سنوات لتحقيق النمو المستدام والاستقرار المالي والربحية بنهاية العام المالي 2023.. وتتماشى خطة نيسان في أفريقيا والشرق الأوسط والهند مع الاتجاه العالمي للشركة بالنسبة للترشيد وتحديد الأولويات والتركيز من أجل توفير الموديلات والتكنولوجيات الأساسية للمنطقة التي تمثل ما يقرب من 10% من سوق السيارات العالمي.

وستعمل نيسان على النمو باستخدام نقاط القوة الحالية للشركة في المنطقة بما في ذلك النمو المستمر في الأسواق الرئيسية والتواجد القوي للعلامة التجارية وتحقيق أقصى قدر من تضافر الجهود مع الحلفاء والشركاء مع الاستفادة من القدرة التصنيعية التنافسية في مصر وجنوب إفريقيا والهند ونيجيريا.

وقال كارتييه رئيس شركة نيسان لمنطقة أفريقيا والشرق الأوسط والهند :”تعتبر إفريقيا والشرق الأوسط والهند منطقة هامة بالنسبة لشركة نيسان، حيث نستهدف الدفع باستثمارات للاستفادة من نقاط القوة الحالية بما في ذلك السيارات الـSUV  مع إطلاق 8 موديلات جديدة في الأسواق وسنعمل على زيادة الربحية في المنقطة خاصة في الأسواق الرئيسية بما في ذلك دول الخليج وجنوب أفريقيا ومصر من خلال زيادة كفاءة عمليات وأنشطة الشركة بالتعاون مع الحلفاء.”

وأضاف كارتييه :”تملك المنطقة إمكانيات هائلة وتحتوي على عدد من أكثر أسواق السيارات في العالم ديناميكيةً وتنوعاً، وقامت شركة نيسان بالفعل بإرساء أسس قوية وحضور مميز للعلامة التجارية وتراث وثقافة راسخة لنيسان مع تاريخ طويل حافل بالخبرات والشراكات في العديد من المجالات بما في ذلك والتصنيع وتجارة التجزئة، وسنظل نركز على تقديم قيم مميزة لعملائنا من خلال تلبية احتياجات العملاء في كافة أرجاء المنطقة.”

وتتبع منطقة إفريقيا والشرق الأوسط والهند إستراتيجية الشركة العالمية للتحول لإعطاء الأولوية للنمو المستدام والربحية وتهدف تلك الخطة إلى تحقيق النمو المستدام والاستقرار المالي والربحية بنهاية العام المالي 2023.

وبالتماشي مع خطة نيسان العالمية ترتكز إستراتيجية الشركة لمنطقة إفريقيا والشرق الأوسط والهند على اثنين من النقاط الإستراتيجية وهي الترشيد وتحديد الأولويات مع التركيز.

1- الترشيد: إجراءات لتحسين الكفاءة وخفض التكلفة في المنطقة

  • تحسين مجموعة المنتجات التي تقدمها الشركة في المنطقة بنسبة 20%.
  • تحقيق نمو في تنافسية تكلفة المصانع المحلية
  • البحث عن المزيد من الفرص للتصدير بالنسبة للمصانع في المنطقة
  • الاستفادة من الفرص الإضافية لخفض التكاليف الثابتة

2- تحديد الأولويات والتركيز: الإجراءات التي ستتخذ للبناء على نقاط القوة في المنتجات والأسواق والتقنيات التكنولوجية

المنتجات:

  • تقديم 8 موديلات جديدة
  • التركيز على الموديلات والفئات الأساسية لتوجيه الاستثمارات لأكثر المنتجات تحقيقاً للربح
  • إعطاء الأولوية في المنطقة للسيارات SUV والسيارات السيدان ذات الأسعار المعقولة (السيارات السيدان من الفئة B)

الأسواق:

  • الاستمرار في الاستفادة من نقاط القوة في الأسواق المختلفة بما في ذلك دول مجلس التعاون الخليجي والسعودية ومصر
  • الاستفادة من الفرص في إفريقيا وتركيا حيث تعتبر أسواق لديها إمكانيات كبيرة
  • إطلاق موديلات في الأسواق المحلية مثل Navara في جنوب إفريقيا و B-SUV في الهند

التقنيات التكنولوجية:

  • إطلاق تقنيات نيسان للتنقل الذكي Nissan Intelligent Mobility بما في ذلك e-POWER والسيارات الكهربائية والتكنولوجيات المتصلة على مراحل في المنطقة
  • زيادة الاعتماد على التكنولوجيات الرقمية والارتقاء بتجارب العملاء

تستفيد منطقة إفريقيا والشرق الأوسط والهند من نموذج التعاون العالمي للشركات الحليفة والتي يقوم من خلاله كل الشركاء (مجموعة رينو، شركة نيسان موتور العالمية، شركة ميتسوبيشي موتور) بزيادة تضافر الجهود لدعم التنافسية والربحية للشركات الأعضاء في التحالف.

ويرتقي أسلوب خطة القائد- التابعين الذي يعتمد عليه التحالف من الكفاءة والتنافسية في المنطقة في المنتجات والتكنولوجيات بما في ذلك المنصات المشتركة والتكنولوجيات المتقدمة، بينما ستكون هناك فوائد إضافية من خلال الخدمات المشتركة بما في ذلك IS/IT والتوزيع.

وتُطبق كذلك خطة “المنطقة ذات المرجعية ” حيث يركز الشركاء في التحالف على المناطق الأساسية لكي تصبح مناطق ذات مرجعية للأعضاء الآخرين في التحالف، وفي منقطة إفريقيا والشرق الأوسط والهند، ستكون نيسان هي المرجع في الشرق الأوسط وجنوب إفريقيا ومصر، ورينو في تركيا وشمال إفريقيا ماعدا مصر، مع تعاون الجميع في الهند.

وأضاف كارتييه ” يوجد في منقطة إفريقيا والشرق الأوسط والهند العديد من الفرص للنمو على نحو كبير، وخلال الأربعة أعوام القادمة، سنقوم بتحويل تلك الفرصة إلى حقيقة واقعة من خلال إطلاق المنتجات والخدمات والتكنولوجيات الصحيحة من أجل تحقيق تغيير إيجابي دائم لأعمالنا وشركائنا وعملائنا.”

وبعد التعرف على خطة نيسان العالمية الجديدة ذات الأربعة سنوات اتاحت لنا الفرصة لمناقشة بعض النقاط الأساسية في تلك الخطة وطرح عدة أسئلة تناول جييوم كارتييه النائب الأول لرئيس شركة نيسان العالمية رئيس منطقة أفريقيا والشرق الأوسط والهند يعد الوضع في منطقة الشرق الأوسط الرد عليها بايجاز سريع.

  • في البداية ألف مبروك على المنصب الجديد (النائب الأول لرئيس شركة نيسان العالمية ورئيساً لمنطقة أفريقيا والشرق الأوسط والهند) ونتمنى مزيدا من النجاح والتفوق مع الصانع اليابانى الشهير نيسان .. بحكم خبرتكم في تطوير الأسلوب الذي تدار به الأعمال في العديد من الأسواق العالمية لمواكبة التغيرات التي تطرأ عليها .. ما هي الخطة الطموحة والمناسبة لمنطقة الشرق الأوسط وأفريقيا وخاصة السوق المصرى للنهوض بمبيعات تلك العلامة العريقة؟

-قال جييوم كارتييه النائب الأول لرئيس شركة نيسان العالمية رئيس منطقة أفريقيا والشرق الأوسط والهند يعد الوضع في منطقة الشرق الأوسط جيد للغاية.. فاذا نظرنا اليه من منطلق الحصة السوقية فنحن نحتل المرتبة الأولي وفي بعض الأحيان الأخري ناتى فى المرتبة الثانية ونحن نمتلك شراكات قوية في المنطقة وحققنا نجاحات عديدة وأرقام مبيعات قياسية تجعل نيسان دائما في المقدمة.

مصنع نيسان في مصر .. صرح صناعى كبير يلبى جميع احتياجات السوق

يعتبر السوق المصرية من أهم الأسواق الاستراتيجية لشركة نيسان العالمية ويتمتع بعدة عوامل هامة منها حجم الفرص الاستثمارية العديدة وفضلا عن أن حجم السوق كبير في ظل التعداد السكانى الذى يتجاوز ١٠٠ مليون نسمة ويؤكد ذلك ان المستقبل سيكون جيد .. كما اننا نمتلك مصنع متخصص وفريق من المبيعات والتسويق يتمتع بكفاءة وخبرة عالية ونستثمر بالسوق المصرية لنظل في مستوي الريادة ونتطلع للتطبيق السريع لاستراتيجية الدولة لصناعة السيارات وعلي ثقة بانه بعد الانتهاء من مناقشة هذه الاستراتيجية سوف تساهم في دعم وتنمية قطاع السيارات.

  • كما ذكرتم سيادتكم أن خطة نيسان ذات الأربعة سنوات تعتمد على محورين اساسين الأول ترشيد الإنتاج وخفض 20% من الطاقة الانتاجية لتصل إلى 4 مليون وحدة في السنة.. وخفض عدد الموديلات الجديدة التي تنوي الشركة طرحها في الأسواق من 69 إلى 55 موديل بنسبة تبلغ 20%.. فهل هذا شيء طبيعى ومعقول في الوقت الذى تسعى فيه الكثير من الشركات العالمية لزيادة حجم الإنتاج وطرح مزيد من الموديلات ؟

-قال كارتييه تقوم الاستراتيجية على تطوير المنتجات والارتقاء بالسيارات المقدمة للعملاء.. وهدفنا تلبية احتياجات المستهلك المصري من خلال تقديم أفضل السيارات وليس أكثرهم عددا.

  • ما هي رؤيتك للخروج بسلامة وآمان والتغلب على الاثار السلبية والخسائر التي تكبدتها صناعة السيارات بسبب جائحة كورونا على صناعة السيارات ؟
  • -يجب علينا جميعا ان يكون لدينا الوعي الكافي للتعايش مع هذه الأزمة العالمية.. وفى اطار ذلك قامت شركة نيسان بإطلاق خدمات جديدة من أجل الارتقاء بتجارب العملاء، حيث يمكنهم الآن إجراء كافة الخدمات وطرح الأسئلة وعمل الحجوزات المتعلقة بزيارة الموزع المعتمد عن طريق الانترنت بينما هم في سلام بالمنزل.

نيسان تغلبت على كورونا بالأعتماد على التكنولوجيا الرقمية 

-وقد جمعنا الخدمات الرقمية التي تقدمها الشركة عن بُعد تحت مظلة جديدة باسم Shop@Home في مواقعنا الالكترونية .. تتضمن الخدمات الجديدة صالة عرض افتراضية متكاملة تسمح للعملاء القيام بجولة 360 درجة عبر الانترنت في صالات العرض للتعرف على السيارات، مع وجود خيارات متعددة للشراء.. وتتضمن الخدمات خاصية طلب إعادة الاتصال بالعميل.

  • ما هي رؤيتكم للسوق المصرى .. ومدى أهميته لشركة نيسان العالمية؟
  • كما ذكرت السوق المصرية من الأسواق الهامة جدا بالنسبة لنا وذلك لعدة عوامل اهمها حجم السوق والتعداد السكاني الذى يعزز من فرص الاستثمار.
  • في ظل التطورات الاقتصادية التي تشهدها مصر .. وتألق نيسان بشكل رائع في بلدنا هل هناك خطة لزيادة استثمارات نيسان فى مصر؟
  • تملك صناعة السيارات في مصر فرص هائلة للنمو وفى ظل خطة الحكومة المصرية لجعل مصر بوابة أفريقيا في هذا المجال، بجانب ارتفاع عدد السكان في مصر وإجمالي حجم الصناعة ونسبة السيارات القليلة بالمقارنة بعدد السكان، والناتج المحلي الإجمالي الذي يعطي شعور كبير بالتفاؤل، كل تلك العوامل تجعل من مصر مركزاً شديد الجاذبية في صناعة السيارات وتمتلك جميع مقومات للأرتقاء بتلك الصناعة.

ومع الاتجاه المتزايد نحو التحول الرقمي وتحقيق الشمول المالي واعتماد الكثير من العملاء في شراء احتياجاتهم علي التكنولوجيا بدأنا في نيسان بتوجيه استثماراتنا نحو التكنولوجيا الرقمية حيث استثمرنا في معرض رقمي بتقنية 360 درجة وبالفعل تجاوب عملائنا وكانت زياراتهم للفرع متعددة، علي جانب اخر قمنا بالاستثمار لتقديم خدمة الصيانة المنزلية لعملائنا عن طريق الاتصال بنا وتحديد موعد الصيانة بالمنزل . 

  • من المعروف أن مصنع نيسان في مصر لا يعمل بكامل طاقته الانتاجية فى الوقت الراهن بسبب كورونا .. وهذا المصنع صرح صناعى كبير لنيسان العالمية .. فهل هناك خطة لاستغلال الطاقة الانتاجية والموقع الاستراتيجي لمصر لانتاج وتصدير طرازات نيسان للدول المجاورة ؟
  • في الحقيقة الطاقة الإنتاجية لمصنعنا بمصر تفي باحتياجات السوق المصرية فقط في الوقت الحالي، ولقد عملت نيسان علي اتخاذ كافة التدابير الاحترازية للمحافظة علي صحة موظفيها منذ تفشي أزمة كورونا ولكننا نعمل بكامل طاقتنا الإنتاجية مع الحفاظ على سلامة وصحةجميع العاملين والموظفين لانها تمثل الأولوية  لنيسان.

 

 جييوم كارتييه.. 25 عاماً من الخبرة

بدأ جييوم كارتييه عمله في منصب النائب الأول لرئيس شركة نيسان العالمية ورئيساً لمنطقة أفريقيا والشرق الأوسط والهند، وكذلك رئيساً لوحدة أعمال داتسون العالمية اعتباراً من 1 أبريل 2020.

وعاد كارتييه البالغ من العمر 51 عاماً، للعمل مجدداً مع نيسان قادماً من شركة ميتسوبيشي الشريكة في التحالف الذي يضم نيسان وميتسوبيشي ورينو حيث شغل منصب المسئول التنفيذي ونائب الرئيس الأول لشركة ميتسوبيشي موتورز.

ويتمتع كارتييه بأكثر من 25 عاماً من الخبرة من خلال العمل في شركتي نيسان وميتسوبيشي حيث شغل أدواراً متعددة تشمل إدارة العمليات العالمية والإقليمية والتسويق والمبيعات، وهو بارع في مجال إجراء تعديلات جوهرية في الأسلوب الذي تدار به الأعمال من أجل مواكبة التغيرات التي تطرأ على الأسواق.

وشغل كارتييه منصب المسئول التنفيذي ونائب الرئيس الأول لشركة ميتسوبيشي موتورز.. وقبل ذلك تولى كارتييه عدداً من المناصب العليا لدى نيسان التي انضم إليها لأول مرة عام 1995 بما في ذلك نائب الرئيس الأول لقسم المبيعات والتسويق في نيسان أوروبا عام 2013 ونائب رئيس قسم المبيعات في أوروبا في 2011 ورئيس قطاع التسويق في نيسان في منطقة أوروبا الشمالية في 2010.. ويحمل كارتييه شهادة ماجستير في إدارة الأعمال من كلية الاقتصاد والتجارة في جامعة   ESSECفي 1995 بعد حصوله على شهادة في الميكانيكا الهندسية من نفس الجامعة فى 1993.

 

شاهد أيضاً

رانج روفر بمحركات هجينة أكثر كفاءة وأقل انبعاثات

طرقت شركة لاندروفر باب السيارات الهجينة فى اطار المحافظة على البيئة وتقليل معدلات استهلاك الطاقة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *