الثلاثاء , يوليو 7 2020
الرئيسية / اخبار / جامعة حلوان تفوز بمنحة صندوق فورد موتور لمكافحة كورونا

جامعة حلوان تفوز بمنحة صندوق فورد موتور لمكافحة كورونا

فازت جامعة حلوان بمنحة صندوق شركة فورد العالمية لمكافحة فيروس كورونا المستجد “كوفيد-19” حيث قدم طلاب ريادة الأعمال بالجامعة مشروع  “لينك ماركت” طريقة آمنة للعملاء للحصول على احتياجاتهم الأساسية من متاجر السوبر ماركت والصيدليات ويوفر فرص عمل للمتخصصين في توصيل الطلبات.

وقد منح صندوق فورد أكثر من 16 ألف دولار لفرق من منظمة “الطلاب في المشاريع الحرة” لمشاريع طلابية موجهة للتصدي لتداعيات وباء “كوفيد-19” في المجتمعات حول العالم. وقامت المنظمة، الشريك العالمي لصندوق فورد في إطار تحدي فورد الجامعي، بالتواصل مع الفرق الطلابية من شبكتها العالمية التي تضم 37 دولة ودعتهم إلى إرسال مقترحاتهم حول سبل التصدي لاحتياجات محددة نجمت عن انتشار وباء “كوفيد-19” في مجتمعاتهم. ومن بين 152 مشروعاً متقدماً، وقع الاختيار على 14 مشروع لفريق منظمة “الطلاب في المشاريع الحرة” لتلقي منحة قدرها ألف دولار لكل منها، في إطار تحدي فورد الجامعي لمكافحة وباء “كوفيد-19”.

وقالت راشيل جاروش، الرئيس والمدير التنفيذي في منظمة “الطلاب في المشاريع الحرة”: “نوجه تركيزنا في منظمة ’الطلاب في المشاريع الحرة‘ على تلبية الاحتياجات الأكثر أهمية في هذه الأوقات العصيبة. ولذلك تسعدنا شراكتنا مع صندوق فورد لتحفيز شبكتنا العالمية من رواد الأعمال وقادة الجيل المقبل للتصدي للقضايا الملحة الناجمة عن وباء ’كوفيد-19‘.

وأضافت: “ندرك الدور الهام الذي سيلعبه طلابنا البالغ عددهم نحو 72 ألف طالب حول العالم في الانتعاش الاقتصادي، حيث سيساعدون في إيجاد طرق جديدة للنهوض والازدهار خلال المرحلة الجديدة. ومن هنا تأتي أهمية هذا التحدي الذي سيتيح لنا اغتنام الفرص المتاحة لتعزيز المجتمعات، ولاشك أن طلابنا بدأوا فعلاً بمواكبة الواقع الجديدة. وبفضل فورد، سيتمكن العديد منهم من تعزيز آثار أفكارهم الإيجابية”.

ويعتبر صندوق فورد الراعي الوحيد للفرق الفائزة البالغ عددها 14 فريقاً في إطار تحدي كلية فورد لوباء “كوفيد-19″، والذي جاء امتداداً لتحدي فورد الجامعي (C3). ويحتفل التحدي بالعام السابع على انطلاقه، ويساعد البرنامج المميز من “صندوق فورد” فرق الطلاب على تطوير وقيادة المشاريع المستدامة التي تلبي احتياجات المجتمع الملحة، مثل توفير المياه النظيفة أو الطعام أو وسائل النقل. وتم إطلاق البرنامج في الولايات المتحدة الأمريكية في عام 2008، وبات الآن يغطي 11 دولة وهي: البرازيل ومصر وألمانيا وغانا وكينيا والمكسيك والمغرب ونيجيريا وجنوب إفريقيا والمملكة المتحدة والولايات المتحدة، وقد وزع أكثر من 3 ملايين دولار على شكل منح عالمية لدعم ما يقارب 200 مشروع طلابي اجتماعي.

ويعتبر تحدي فورد الجامعي لمكافحة وباء “كوفيد-19” خير مثال على الجهود التي يبذلها صندوق فورد لتقديم المساعدة الضرورية للمجتمعات المحلية حول العالم استجابةً لانتشار الوباء حول العالم. وحتى تاريخه، استثمر صندوق فورد نحو 2.5 مليون دولار لدعم جهود المؤسسات غير الربحية للتصدي لقضايا مثل مكافحة الجوع وتوفير المأوى، والوصول إلى وسائل النقل واحتياجات عاجلة أخرى. وأطلق صندوق فورد مطلع الشهر الجاري برنامج التبرع للتصدى لوباء كوفيد-19 بالتعاون بين الصندوق وبيل فورد رئيس مجلس الإدارة التنفيذي، والذي سيجمع نحو نصف مليون دولار من تبرعات الموظفين وغيرها من التبرعات للمؤسسات غير الربحية ومجموعات التطوع الاجتماعي في أكثر من 20 دولة.

وفي حين يركز صندوق فورد على اتخاذ إجراءات فورية على المستوى المحلي، يقوم مهندسو فورد والباحثون والموردون بتصميم وتصنيع الكمامات وأجهزة التنفس وأجهزة التهوية وغيرها من المعدات والمستلزمات الطبية الحيوية للعاملين في الرعاية الصحية والمسعفين الأوائل والمرضى الذين يحاربون وباء “كوفيد-19”. 

شاهد أيضاً

أستون مارتن تطرح النسخة الجديدة من دي بي 5 جولدفينجر

وضع نخبة من الحرفيين والمهندسين الأكثر كفاءة في المملكة المتحدة لمساتهم الأخيرة على دي بي …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *